حركة النضال اللبناني العربي

الموقع الرسمي | ولاء – فكر – قوة

رأى الأمين العام لحركة النضال اللبناني العربي النائب السابق فيصل الداوود، في بيان له، بأن إقرار القوى السياسية والكتل النيابية الأساسية، بالنسبية الكاملة في قانون الانتخاب، هو ما نؤمن وطالبنا به  منذ سنوات، ويؤكد صحة ما طرحنا لتصحيح التمثيل، وتأمين العدالة بين مختلف الأحزاب والتيارات، بما يعزز الديمقراطية الحقيقية، ويرفع من مستوى المشاركة في العملية الانتخابية، وهذا امر نرحب به، وكنا نتمنى ان يحصل قبل سنوات، من قبل من كانوا رافضين هذا النظام الانتخابي، والإبقاء على النظام الاكثري، وان تأتي متأخراً افضل من ان لا تأتي ابداً، وهذا ما يجب ان يتحمله معطلو إقرار قانون للانتخاب معنوياً وسياسياً، بوضع لبنان امام مصير مجهول والاتجاه به نحو الهاوية.

اننا اذ نؤكد على تأييدنا للنسبية، على ان لا تشوبها تشويهات، من خلال الاتجاه بها طائفياً. وتوزيع الدوائر وفق حسابات فئوية وسياسية، وعدم اعتماد معايير واحدة، وهذا خلل فيما يطرح من تصورات، نأمل تخطيها.

بيروت في 29/5/2017

 

التعريفات: