حركة النضال اللبناني العربي

الموقع الرسمي | ولاء – فكر – قوة

دان الأمين العام لحركة النضال اللبناني العربي النائب السابق فيصل الداوود، في بيان له، التفجيرات الإرهابية التي استهدفت الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وهي نتاج “لإعلان الرياض” الذي هو مخطط أميركي – سعودي، لزعزعة الاستقرار في دولة من محور المقاومة، التي تقف منذ انتصار الثورة فيها، بوجه الاستكبار العالمي وعلى رأسه اميركا، والشر الصهيوني، من اجل اضعافها، وشن الحروب عليها، واقامة الحصارات، وفرض العقوبات، ولكن شعبها صامد مع قيادته، يقاوم المشاريع الاستعمارية والصهيونية، وعقابه انه مع فلسطين وشعبها ومقاومتها، كما مع لبنان وشعبه ومقاومته، ومع سوريا بقيادتها وجيشها.

ان الإرهاب الذي ضرب أيران، هو من صنع الدول الداعمة له، والتي تدعّي محاربته، وهو ظاهر للعيان في الحرب على سوريا عبر الجماعات التكفيرية الإرهابية.

بيروت في 7/6/2017

 

التعريفات: ,