حركة النضال اللبناني العربي

الموقع الرسمي | ولاء – فكر – قوة

حيا الأمين العام لحركة النضال اللبناني العربي النائب السابق فيصل الداوود، في بيان له، الجيش في عيده، والذي يتزامن مع الإنجازات الميدانية التي يحققها في تصديه للإرهاب التكفيري، وفي تفكيك الشبكات الإرهابية بالتعاون والتنسيق مع القوى الأمنية الأخرى، ويتكامل مع المقاومة في ثلاثية “الجيش والشعب والمقاومة”، والتي تثبت كل يوم صحتها، في صون امن لبنان، والدفاع عن سيادته، وما معارك تحرير جرود عرسال ومعها جرود رأس بعلبك والقاع الا تأكيد على الدور المشترك بين الجيش والمقاومة واحتضان الشعب لهما.

وفي هذه الذكرى، التي يعم الفرح اللبنانيين بطرد الإرهابيين من ارضهم، كما فرحوا يوم تحرير الجنوب من العدو الإسرائيلي، فان فرحهم لن يكتمل الا بتحرير العسكريين المخطوفين منذ ثلاث سنوات، عند تنظيم “داعش” الإرهابي، الذي اقتربت عملية دحره من الأرض اللبنانية والتي سيكون للجيش الدور الأساس فيها، كما فعل “حزب الله” مع “جبهة النصرة”.

اننا نهنئ الجيش قائداً وضباطاً ورتباء وافراداً بعيدهم الوطني، والذي بات له معنى، بعد ان بات الجيش من كل الوطن ولكل الوطن وعلى مساحة كل الوطن.

بيروت في31/7/2017

التعريفات: , ,