حركة النضال اللبناني العربي

الموقع الرسمي | ولاء – فكر – قوة

نوه الأمين العام لحركة النضال اللبناني العربي النائب السابق فيصل الداوود، في بيان له، بدعوة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، المجلس الأعلى للدفاع للانعقاد برئاسته، واتخاذ قرار سياسي، يعطي للجيش التوقيت الذي تراه قيادته مناسباً، لبدء معركة تحرير جرود رأس بعلبك والقاع من تنظيم “داعش” الإرهابي، استكمالاً لما قامت به المقاومة من تحرير عرسال والأسرى من “جبهة النصرة” الإرهابية.

وأكد الداوود، على أهمية التنسيق بين الجيشين اللبناني والسوري، في هذه المعركة، وهو ضروري لنجاحها، ومن دونه، قد لا تكون لصالح الجيش اللبناني وتطول ويستنزف فيها، فلا خجل ان يحصل التنسيق وهو قائم ويعمل به ولم يتوقف، وان الجيش هو الاعلم بالميدان وضروراته، ولن يتأخر بالاتصالات المناسبة مع الجيش السوري الذي لم يبخل عن تقديم الدعم لتوأمه اللبناني.

بيروت في31/7/2017