حركة النضال اللبناني العربي

الموقع الرسمي | ولاء – فكر – قوة

أدان الأمين العام لحركة النضال اللبناني العربي فيصل الداوود، في بيان له، العدوان الثلاثي الأميركي البريطاني والفرنسي على سوريا، والذي انطلق من قواعد عسكرية في بعض الدول العربية وتركيا، والمدعوم اسرائيليا، والذي فشل في تحقيق أهدافه، وهي ليست المرة الأولى التي تستهدف فيها، بل إن الحرب عليها قائمة منذ أكثر من سبع سنوات، دون أن تتمكن المؤامرة من اسقاط الدولة السورية، أو اخراجها من محورها المقاوم، لقد سجل الجيش العربي السوري مع حلفائه، انتصارات على الجماعات الارهابية التكفيرية، وكان آخرها في كامل الغوطة الشرقية التي استفزت أميركا وحلفاؤها، فاختلقوا ذريعة السلاح الكيميائي المستخدم في دوما، للتعويض عن خسارتها، بشن العدوان الثلاثي.

إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي وعد بحرب واسعة على سوريا، لجأ إلى عملية عسكرية محدودة، وكانت نتائجها اسقاط دفاعات الجيش السوري لغالبية الصواريخ، التي أطلقت على مراكز أبحاث علمية ومطارات.

 

بيروت في 14/4/2018